• 01-1.gif
  • 01-1.jpg
  • 01-2.jpg
  • 01-3.jpg
  • 01-4.jpg
  • 01-5.jpg
  • 01-6.jpg
  • 01-7.jpg
  • 01-8.jpg
  • 01-9.jpg
  • 01-10.jpg
  • 01-11.jpg
  • 01-12.jpg
  • 01-13.jpg
  • 6c500738-1d97-4a22-83a4-e04791779239.jpg
  • 76acbc71-b2d4-4b27-b205-1b5e8a4c34f4.jpg
  • 200x300.jpg
  • 67631529-238d-4696-a33f-f18073f908c7.jpg
  • AEYQ3461.JPG
  • b9a82320-a85a-4752-9247-dae0111174cb.jpg

صفحة المتحدث الرسمي بإسم الكنيسة القبطية الارثوذكسية

" أعطيكم قلبا جديدا، وأجعل روحا جديدة في داخلكم، وأنزع قلب الحجر من لحمكم وأعطيكم قلب لحم " ( حز 36 : 26 )❣

" جوليا "

فتاة كان عندها هبوط حاد فى القلب ، والحل الوحيد هو اجراء عملية زرع قلب جديد .

كان الامر غريب فى البداية ولكن استسلمت للواقع وتم وضعها فى قائمة انتظار الذين يحتاجون الى هذه العملية .

بعد اسبوعين ، اخبرها الطبيب بان شاب يسمى " توم" صدمته سيارة ولقى مصرعه ، وقد اوصى بالتبرع بقلبه بعد وفاته ، وعليها ان تستعد لاجراء العملية غداً .

تمت العملية ونجحت ، وبعد شهر مارست جوليا حياتها بشكل طبيعى ، لكن حدث تغير مفاجئ فى حياتها . فبعد ان كانت دائماً عصبية ولا تتقبل الاخرين ( وكانوا ينفرون منها) تغيرت تماماً ، واحبها الجميع لمحبتها وتواضعها ، وابتدأت جوليا تخدم الاخرين تعبيراً عن حبها للمسيح الذى انقذها .

خدمت فى مصّحة للمرضى النفسيين ، وفى احدى الغرف وجدت شاباً مكتئباً وحالته النفسية متدهورة ، فتحدثت معه لتعرف مشكلته ، فأخبرها بان ضميره معذب جداً لانه منذ سنة تسبب فى مقتل شاب برئ بسيارته الطائشة ، وهرب خوفاً من العقاب وتركه جريحاً حتى مات من شدة النزف ...

فى اثناء حديثه اكتشفت جوليا ان الذى صدمه بالسيارة هو " توم" الذى تبرع لها بقلبه ، فتأثرت جداً ، واخبرت هذا الشاب الذى يعذبه ضميره بقصتها ، وانها تدين " لتوم" الذى وهبها قلبه لتحيا به ، واخبرته ان قلب توم الذى داخلها قد سامحه ولا يحمل له الا كل حب .

❣ لم تحدث هذه القصة مع جوليا فقط ، ولكنها تحدث مع كل شخص فينا .

لقد مات المسيح لاجلنا لكى يهبنا ليس الحياة فقط ولكن لكى نسلك بقلب المسيح فى كل امور حياتنا .