صفحة أبونا أغناطيوس الأنبا بيشوي

صفحة المتحدث الرسمي بإسم الكنيسة القبطية الارثوذكسية

"مَاذَا يَنْتَفِعُ الإِنْسَانُ لَوْ رَبِحَ الْعَالَمَ كُلَّهُ وَخَسِرَ نَفْسَهُ؟" (مر 8: 36)🌷

يحكى ان احد السلاطين قد حضرته الوفاة ، فأستدعى قائد جيوشه يوصيه
بثلاث وصايا قائلاً :

*الوصية الاولى:
ان لا يحمل نعشي عند الدفن إلا اطبائي ولا احد غيرهم .

*الوصية الثانية:
ان ينثر في طريقي مكان موتي حتى المقبرة قطع الذهب والفضة وأحجاري الكريمة.

الوصية الاخيرة:
عندما ترفعونني في النعش أخرجوا يدي من الكفن وأبسطوهما خارجه .


قال له القائد: ستنفذ وصاياك لكن ما المغزى
من ذلك ؟
رد عليه : اريد ان اعطي العالم درساً لم افقهه إلا الآن !!

*اما الاولى: فأردت ان يعرف الناس ان الموت إذا حضر لم ينفع في رده حتى الاطباء الذين نهرع اليهم إذا اصابنا مكروه، وأن الصحة والعمر نعمتان لا يمنحهما أحد من البشر.

واما الثانية: ان يعلم الناس إن أي وقت قضيناه في جمع المال ، ليس إلا هباء منثوراً، واننا ان لن نأخذ معنا حتى فتات الذهب.

*واما الثالثة: فليعلم الناس اننا قدمنا إلى هذه الدنيا فارغي الايدي وسنخرج منها كذلك.🌻