• a.jpg
  • b.jpg
  • c.jpg
  • d.jpg
  • e.jpg
  • f.jpg
  • g.jpg
  • h.jpg
  • i.jpg
  • k.jpg
  • l.jpg
  • m.jpg
  • n.jpg
  • o.jpg
  • WhatsApp Image 2020-03-08 at 4.09.42 PM(1).jpeg
  • WhatsApp Image 2020-03-08 at 4.09.42 PM.jpeg
  • WhatsApp Image 2020-03-08 at 4.09.43 PM(1).jpeg
  • WhatsApp Image 2020-03-08 at 4.09.43 PM.jpeg
  • WhatsApp Image 2020-03-08 at 4.09.44 PM.jpeg
  • WhatsApp Image 2020-03-08 at 7.30.40 PM.jpeg

صفحة المتحدث الرسمي بإسم الكنيسة القبطية الارثوذكسية

# اذكر ضعفك، حينئذ تكون أكثر حرصا، وحينئذ لا تخضع لأفكار الكبرياء والمجد الباطل، إن حاربتك.

# اذكر إحسانات الله إليك، تعش دائما في حياة الشكر، وينمو الإيمان في قلبك، والثقة بمحبة الله وعمله، وتكون خبراتك الماضية مع الله، مشجعة في حياة

الإيمان.

# اذكر محبة الناس لك، وماضيهم الحلو معك، كلما حاربك شك في إخلاصهم، وكلما رأيت منهم خطأ نحوك، فتشفع فيهم محبتهم القديمة، ويزول غضبك منهم.

# اذكر الموت، فتزول من أمامك مغريات العالم، وتشعر أن الكل باطل وقبض الريح. 

# اذكر أن الله واقف أمامك، يراك، حينئذ لا تستطيع أن تخطئ وأنت تراه. 

# اذكر وعود الله الجميلة، وحينئذ تتعزى في كل ضيقاتك، واٍن نسيتها، قل كما قال داود النبي. 

(أذكر لي كلامك الذي جعلتني عليه أتكل.  هذا الذي عزاني في مذلتي، لأن قولك أحياني) (مز 118).

# اذكر دم المسيح المسكوب من أجلك، فتعرف تمامًا ما هي قيمة حياتك، وتصبح غالية في عينيك فلا تبددها بعيش مسرف (لأنكم اشتريتم بثمن).

# أكثر نذورك التي نذرتها لله في المعمودية، وتعهد بهما والداك نيابة عنك: في جحد الشيطان، وكل أعماله الشريرة، وكل أفكاره وحيله، وكل جنوده وسلطانه. 

# اذكر باستمرار أنك غريب على الأرض، وأنك راجع إلى وطنك السماوي: حتى لا تركز آمالك كلها في هذه الدنيا، وفيما تقدمه لك من وسائل للاستقرار فيه. 

# اذكر أن الباب الضيق هو الموصل إلى الملكوت واٍن رأيت الباب الواسع مفتوحًا أمامك، فاهرب منه، لأن كل الذين دخلوا منه قد هلكوا.

# اذكر أبديتك، واعمل لأجلها في كل حين.

# اذكر أنك ابن الله، وينبغي أن تكون لك صورته، واسلك كما يليق بأولاد الله ظاهرون.

# اذكر أنك هيكل الروح القدس، ولا تحزن روح الله الذي فيك، وكن باستمرار هيكلا مقدس.

‌# اذكر كل ما قلته لك في هذه الصفحة.  واٍن كنت بسرعة قد نسيت، أرجو أن تعيد قراءتها من جديد

قداسة البابا شنودة الثالث.