صفحة أبونا أغناطيوس الأنبا بيشوي

صفحة المتحدث الرسمي بإسم الكنيسة القبطية الارثوذكسية

تحرزوا لانفسكم من خمير الفريسيين الذي هو الرياء.( لو 12 : 1)

 تعريف الرياء:

كلمة مرائى تعنى ممثل مسرحى وهو الشخص الذى يظهر صورة عكس حقيقته ،

المرائى ينجح فى خداع الناس لانه يظهر عكس ما يبطن

الرياء مرض يصيب المؤمنين كما انه يصيب الخطاة بصور واشكال مختلفة وهذا المرض معدى فقد اصاب بطرس ومنه تسرب الى برنابا ثم الى باقى اليهود الذين فى انطاكية  ( غل 2 : 11- 13 )

 اسباب الرياء 

1- الاهتمام بالمظهر اكثر من الجوهر .

قال احدهم الرياء عبارة عن سجادة فاخرة ذات الوان رائعة على معجنة طين . +

وهذا ما قاله الرب يسوع للفريسيين (مر 7 : 6 )

 2- الاهتمام براى الناس اكثر من وصايا الرب ( 1مل 2 : 5 - 15 )

 3- محاولة اخفاء خطايا :

امنون يتظاهر بالمرض حتى ينال من اخته ثامار ما يريد ( 2 صم 13 : 6 )

 4- محاولة تقليد الاخرين :

 فى الحركات وطريقة الحديث والسلوك دون وعى 

 5- الخوف من امر معين .

 لقد خاف داود من اخيش ملك جت فماذا فعل " فغير عقله فى اعينهم وتظاهر بالجنون من ايديهم واخذ يخربش على مصاريع الباب ويسيل ريقه على لحيته " 1صم 21 : 13

 6- مرض نفسى فى بعض الحالات يكون الرياء عبارة عن مرض نفسى ويحتاج العرض على طبيب

 7- الغيرة الشديدة : عدد 12 : 1، 2

 عندما اغير من شخص اتكلم عليه فى عدم وجودة كلمات نميمة

 

مظاهر الرياء ( يو 12 : 4 ، 5 )

1- كثرة الانتقاد للاخرين

 2- الشكلية فى العبادة دون حياة ( متى 6 : 5 )

3- الحرفية فى الوصية بلا روح ( متى 23 : 24 )

4 - التعليم دون الفعل ( متى 23 : 1- 5 )

5- طلب المتكات الاولى وحب الظهور ( متى 23 : 6 )

6- تعثير الاخرين  ( متى 18 : 17 )

7 حياة متقلبة متناقضة ( مرقس 6 : 20 - 22 )

 

علاج الرياء 

1- الرغبة الجادة فى ترك الرياء والحياة للرب حياة حقيقية ( 1بط 2 : 1 )

 2- الحكم على الجسد فى كل تصرفاته ورفض تقليد الاخرين (رومية 8 : 7- 8 )

3- الامتلاء بالروح القدس ليسيطر على الدوافع والميول ( غلاطية 5 : 16 )

 4- طلب المساعدة من قائد او صديق صاحب خبرة ( يعقوب 5 : 16 )

 5- تدريب النفس فى محضر الله على الحياة المرضية امامه ( اع 24 : 16 )

6- الادراك الكامل باننى على صورة الله ومتفرد ومتميز والله يريدنى كما انا ( مزمور 139 : 14 )

 7- تذكر ان الله لا يفشل فينا مهما كانت حالتنا ،

 لقد انكر بطرس الرب ولكن الرب لم يفشل فيه بل غيره ليشهد بجسارة امام الجموع فى يوم الخمسين  ( لو 22 : 61 )