• 01-1.gif
  • 01-1.jpg
  • 01-2.jpg
  • 01-3.jpg
  • 01-4.jpg
  • 01-5.jpg
  • 01-6.jpg
  • 01-7.jpg
  • 01-8.jpg
  • 01-9.jpg
  • 01-10.jpg
  • 01-11.jpg
  • 01-12.jpg
  • 01-13.jpg
  • 6c500738-1d97-4a22-83a4-e04791779239.jpg
  • 76acbc71-b2d4-4b27-b205-1b5e8a4c34f4.jpg
  • 200x300.jpg
  • 67631529-238d-4696-a33f-f18073f908c7.jpg
  • AEYQ3461.JPG
  • b9a82320-a85a-4752-9247-dae0111174cb.jpg

صفحة المتحدث الرسمي بإسم الكنيسة القبطية الارثوذكسية

يقول مار أفرام السرياني عن أنواع الصوم :
مغبوط حقا ومثلث الغبطة من قد حفظ الصوم، لأنه بالحقيقة فضيلة عظيمة القدر .
وهو أنواع :
* صوم اللسان:
بأن لا يزل بكثرة الكلام الفارغ ولا يشتم ولا يسب ولا يلعن ولا يثلب ولا يفشي أسرار أحد، ولا يتفوه بالكلام الباطل ولا يتعرض لما ليس من شأنه.

*صوم الأذان:
 بأن لا يلعن أحداً عند سماعه الباطل (ولا يسمع ما لا يفيد خلاصه).

*صوم العينين:
 بأن لا يتأمل في المناظر الخليعة (والتى تشوش الذهن).

*الصوم عن الغضب:
 بأن يضبط غيظه فلا يستشط غيظا بسرعة.

*الصوم عن المجد الباطل:
 فلا يستعلى ذهنه ولا يتشامخ ولا يتكبر.

*صوم الذهن:
 بأن يطرد الأفكار المقلقة والمثيرة بمخافة الله (ويكون له فكر المسيح).
*الصوم عن الأطعمة والأشربه:
 فلا يطلب ألواناً من الطعام باهظة الثمن وأن لا يأكل قبل أوان الطعام، ولا يتعبد لشراهة البطن(صوم الطعام من حيث النوع والكم وبحسب إرشاد أب أعترافه).
*الصوم عن الشهوة الرديئة:
فيضبط حواسه وأفكاره ولا يعمل مشيئة الجسد، بل أن يلجمه بتقوي الله ومخافته.
**الصائم الحقيقي يصون ذاته ويضبط أفكاره ويكبح بطنه وشهواته، وذلك بإشتهاء الأفضل تائقا إلى الدهر الآتي.