صفحة أبونا أغناطيوس الأنبا بيشوي

صفحة المتحدث الرسمي بإسم الكنيسة القبطية الارثوذكسية

سؤال: ماهو صلاح الإنسان ؟

   صلاح الإنسان لا يكمن في الغني حتي نخاف الفقر ، ولا في الصحه فنرهب المرض ، ولا في نظره الناس اليك حتي تحذر ما يقوله الناس عنك بشر

،ولا في الحياه هنا في ذاتها حتي ترتعب من الموت ،إنما يكمن صلاح الإنسان في التمسك بالتعاليم الحقيقيه والإستقامه في الحياه ،الأمر الذي لا يستطيع أحد حتي الشيطان نفسه أن يسلبه إياه ،طالما كان حريصاً عليه كما ينبغي ،لهذا جرد الشيطان أيوب من مادياته لا ليجعله فقيراً ،إنما ليلزمه أن ينطق بكلمه تجديف علي الله خالقه ...
كما أنه عذب جسده لا ليذله بالمرض ،بل ليحبط صلاح نفسه ،لكنه عندما نفذ كل حيله  ،وجعل هذا الغني فقيراً ،وحرمه من أبنائه ،ومزق جسده بوحشيه ،وأفسد الشيطان سمعته حتي أعلن  أصدقاؤه الحاضرون معه ،أن هذا جزاء له عن خطاياه التي يستحقها ،موجهين ضده إتهامات كثيره ،وطرده من مدينته وبيته إلي المزبله ،كل هذا لم يؤذ أيوب ،بالعكس تمجد بالأكثر علي حساب هذه المكائد التي صبها ضده ...
   لقد أخذ الشيطان منه كثيراً ،لكنه لم يسلبه شيئاً من صلاحه ،بل دفعه بالأكثر لتزداد قوه صلاحه ،لأنه بعدما حدثت له هذه الأمور تمتع بثقه أعظم بقدر ما حاربه خصم قوى ،والآن إن كان الذي كابد الآماً مثل هذه ،التي من عمل الشيطان الأكثر شراً من كل البشريه ،فهل تقول أنت بأن إنساناً ما قد أضرك أو حطمك أو أسقطك ؟!؟...