صفحة أبونا أغناطيوس الأنبا بيشوي

صفحة المتحدث الرسمي بإسم الكنيسة القبطية الارثوذكسية

كثير من البركات يأخذها الانسان المتكل على الرب فأنه يكون كالشجرة المغروسة على مجاري المياه وفي سنين القحط لايخاف ولايكف عن الثمر. الاتكال هو العمل بوصايا الله وفي نفس الوقت يقول لنا: ملعون الرجل الذي يتكل على انسان ويجعل البشر ذراعه وعن الرب يحيد قلبه. الرب هو فاحص القلوب ومختبر الكلى ويعطي كل واحد حسب طرقه.
هلما نفحص انفسنا على من نتكل، ونرجع الى وصايا الرب ونطلب الصفح والاتكال عليه لكي ننجوا...أمين.