صفحة أبونا أغناطيوس الأنبا بيشوي

صفحة المتحدث الرسمي بإسم الكنيسة القبطية الارثوذكسية

الانسان مخلوق بعواطف تفرح وتحزن وتشعر بالالم ،وعندما طرد ادم من الفردوس

شعر بالحزن والتعب وشعر بالمعاناة ولكن من مراحم الله انه لم يترك الانسان في هذا الحزن بل تعهده دائما بالتعزية وحفظه من كل شر  بل  اعطاه الوعد بالخلاص والفرح والميراث.
الحزن موجود ولكن مع الله وبه يتحول الحزن الى فرح لمن هو في الرب ومعه حتى الحزن يتحول الى فرح سمائى وصبر واخيراً اكليل في الابدية.
لاتتركني ياربي والهي القدوس...امين.