• 01-1.gif
  • 01-1.jpg
  • 01-2.jpg
  • 01-3.jpg
  • 01-4.jpg
  • 01-5.jpg
  • 01-6.jpg
  • 01-7.jpg
  • 01-8.jpg
  • 01-9.jpg
  • 01-10.jpg
  • 01-11.jpg
  • 01-12.jpg
  • 01-13.jpg
  • 6c500738-1d97-4a22-83a4-e04791779239.jpg
  • 76acbc71-b2d4-4b27-b205-1b5e8a4c34f4.jpg
  • 200x300.jpg
  • 67631529-238d-4696-a33f-f18073f908c7.jpg
  • AEYQ3461.JPG
  • b9a82320-a85a-4752-9247-dae0111174cb.jpg

صفحة المتحدث الرسمي بإسم الكنيسة القبطية الارثوذكسية

من اقوال القديس بطرس العابد. - العطاء

مثال للعطاء.  بد ا حياته عشارا قاسيا في معاملته . وبخيلا جدا .حتي لقبوه بالذي لارحمه فيه. قصده فقير ذات يوم يسال صدقة فلم فلم يجه الي طلبه . لكن السائل استمر في احاحه. واتفق ان وصل غلامه يحمل خبزا فاخذ

خبزة . والقاها في وجه الفقير مريدا ضربه وليس بقصد الرحمه....لكن ذلك الفقيرانحني نحو الخبزة واخذها وانصرف..... اراد الرب ان يغير قلب ذلك الرجل، ويحطم تمثال الذهب الذي نصبفه في قلبه. فراى بطرس هذا فيتلك الليه حلما، وكانه يوم

الدينونه واقف للمحاكمه امام الملائكه....ولم توجد له حسنات سوى تلك الخبزه التى قد ضرب بها ذلك الرجل الفقير..استيقظ من نومه مذعورا واخذيفكر فى ذلك الحلم واخذ يلم نفسه علي عدم رحمتها وكان ذلك سببا في ان تحول شحه وبخلة الي

رحمة بالغة.قام بتوزيع ثروته على الفقراء لم يجد شيئا يتصدق به الاثوبه الذي يرتديه فباعه وتصدق بثمنه... ولم يبقى شيئا معه ترك بلده فباع نفسه عبدا وتصدق بالثمن علي الفقراء.ولما اشتهرامره وذاعت فضيلته قصد برية شهيت وامضي. حياتهفي

عباده ونسك. حتي عرف ساعة انتقاله من العالم... وتعيد له كنيستنا بتذكار نياحته في الخامس والعشرين من شهر طوبه.