صفحة أبونا أغناطيوس الأنبا بيشوي

صفحة المتحدث الرسمي بإسم الكنيسة القبطية الارثوذكسية

حبتني بال ٥ لغات واكتر شوية قعدت افكر كتير ... هى محبة ربنا ممكن تسد احتياجى للحب .... وبلغة علم النفس والمشورة ... هل هو عارف ايه لغة الحب بتاعتى ...ولا عنده لغة واحدة ..؟؟ ولاول مرة اكتشف أنه حبنى بال ٥ لغات بتوع الحب ...

★★حبتني بلغة اللمس :          =========        "شماله تحت راسى ويمينه تعانقنى" ...ولما باكون تعبان يمد أيده ويلمسنى ويشفينى ويمسك بيمينى ويهدينى وبيقولى دايما "قد ايدتك وعضدتك" ... شعر راسى معدود عنده ... ناقشنى على كفه ...  وبيخلينى انا كمان ألمسه وابادله لغة اللمس  ... "فامسكته ولم ارخه" ...ومع المريمات اسجد وامسك بقدميه ومع المرأة الخاطئة اقبل قدميه ..

والنهاردة ← مش عايز غير لمسة من هدب ثوبك يا سيد

★★ حبتني بلغة الكلام :         ========= حبنى وقالى احلى كلام ... "إذ صرت عزيزا فى عينى مكرما وانا قد احببتك" ... "احببتكم قال الرب" ... وعايزنى كمان ابادله لغة الكلام ... قالى كتير "اسمعينى صوتك ارينى وجهك" ... ده غير الغزل والملاطفه اللى ملا كيانى بيها  "صوتك جميل" ... "وجهك لطيف" ... "عيناك غلبتانى" ... "عينى عليك من اول السنة إلى آخرها" ... واتمتعت بنظرات الحب مع الشاب لما قال "فنظر إليه وأحبه" .... وملا ودانى كلام حب لما قالى "افتحى لى يا حبيبتى يا حمامتى يا كاملتى" ...

والنهاردة ← قل كلمة يا سيد لتبرأ نفسى وخلينى اشبع ودانى و عنيى بيك ...

★★ حبتني بلغة الوقت :         ========= بيدينى وقت طول الوقت وبيقولى ... "هوذا الان وقت مقبول" ...ماتيجى نقعد مع بعض شوية ... متاح ٢٤ ساعة ٧ ايام فى الأسبوع ...لا يغفل ولا ينام واقف بيخبط على الباب علطول ... قالى "لاتخف لانى معك" معاك كتير بعدد ايام السنة عايز يتعشى ويبات ويصنع منزلا... ليس له اين يسند رأسه ... انا مكان راحته الوحيد ... وعايزنى اديله وقت وأحبه بلغة الوقت واقوله : "تحت ظلك اشتهيت الجلوس وثمرتك حلوة لحلقى" ... عايز يحسسنى بحضوره كل دقيقة ...               

والنهاردة ← مش عايزة غير انك تمكث معى لأنه قد مال النهار

★★ حبتني بلغة الهدايا :           ========= كان بارع ومازال بارع  اعطانى نفسه بالتجسد وعملها بشكل عجيب ... انعم على بالإنسان الجديد ... اعطانى روحه القدوس ... ابهرنى بالفداء والصليب  ... وهب لى الحياة الأبدية  ... انار لى الحياة الزمنية ... اعطانى خدمة المصالحة ... ومازال مراحمة جديدة كل صباح ... وعايزنى أحبة بلغة الهدايا ... لما قال "اعطنى قلبك" ...

والنهاردة ← جدد عهدك  ياسيد فلا اطلب الا نهر سباحة لا يعبر من عطية الروح

★★ حبتني بلغة الخدمة :         ========= لما ساب السما ونزل ... لما اتصلب وفدانى ... لما نزل غسل رجلى ... لما مشى كتير عشان يجينى ويشفينى .. لما حمل خطايايا ...وأخذ اسقامى ... واوجاعى ... "الذى احبنى وقد غسلنى من خطايا " "محبة أبدية احببتك من اجل ذلك ادمت لك الرحمة" ... وعايزنى ابادله لغة الخدمة وبيقولى لو بتحبنى ارعى خرافى ...اغسل رجلين اخواتك ...شيل الصليب ...ارحم ... كل اللى عملته معاك اعمله مع الناس ...

والنهاردة ← مش باطلب غير انك تخلينى أدرك جزء من  اللى عملته عشانى عشان تخدمنى وتحبنى  ...

★★بشجع نفسى واشجعكم اقعد النهاردة نص ساعة ...فكر ايه هى لغة الحب بتاعتك ... وشوف تسديدها بالكامل فى شخص ربنا يسوع .. هو امين وعادل وبارع لأنه بيتعامل مع كل شخص فينا بطريقته ... تعالى النهاردة أتمتع بلمساته وكلماته ومعيته وهداياه وخدمته ..