• 200x300.jpg
  • AEYQ3461.JPG
  • BGRQ4589.JPG
  • BLRU8423.JPG
  • CBFQ9561.JPG
  • CHDC5835.JPG
  • CYNG3247.JPG
  • DGHK9698.JPG
  • DPGC2545.JPG
  • EHKD5297.JPG
  • ENOG3506.JPG
  • GENN4467.JPG
  • GWPU8783.JPG
  • GZEL7212.JPG
  • GZUE7903.JPG
  • HHPF6675.JPG
  • HXBR5402.JPG
  • IDCH1098.JPG
  • IFZM0655.JPG
  • IPOZ8845.JPG

دعوة للصلاة
(صلاة يشوع بن سيراخ )
أحمدك أيها الرب الملك و أسبحك يا الله مخلصى أرفع لأسمك الحمد لأنك أعنتنى ونصرتنى وحفظتنى من الموت ومن شرك النميمة والافتراء ، وكنت لى عونا على خصومى . وبكثرة رحمتك وعظمة اسمك انقذتنى من أنياب المتأهبين لابتلاعى وايدى الساعين إلى الفتك بى ، ومن المصائب الكثيرة التى حلت بى . أحمدك لأنك خلصتنى من لهيب النيران التى أحاطت بى ولم يكن لى يد فى أشعالها . ومن أعماق الموت وأكاذيب الألسنة ، ومن الكلام الجائر عند الملك .
دنت نفسى من الموت وبلغت حياتى حافة الجحيم .وكان خصومى يحاصروننى من كل جهة ولا من نصير . ونظرت حولى باحثا عمن يعيننى ، فما وجدت أحدا .فتذكرت رحمتك يارب وأعمالك الجليلة فى سالف الأيام ، كيف أنقذت الذين رجوك وخلصتهم من أيدى الاعداء . فرفعت إليك صلاتى من الأرض راجيا ان تنقذنى من الموت . وصرخت إليك قائلا: " يارب أنت ابى ، انت القدير وتقدر ان تخلصنى ولا تتركنى فى أيام الضيق وفى ضعفى أمام المتعجرفين . أحمد اسمك على الدوام وأرتل لك آيات الشكر "
فاستجبت لى وأنقذتنى من الموت ، وأنهيت تعاستى .لذلك أحمدك وأسبحك وأبارك اسمك أيها الرب .(بن سيراخ ٥١ : ١ - ١٢)