الْأحَدُ ٣٠ ديسمبرُ ٢٠١٨م - ٢١ كِيَهك ١٧٣٥ ش
الْأحَدُ الرَّابِعُ مِنْ شَهْرَ كِيَهك
صَوْمُ الْمِيلاَدِ الْمَجِيْدِ
ـــــــــــــــــــــــــــــ
+ التذكار الشهري لوالدة الإله القديسة الطاهرة العذراء البكر البتول الذكية مرتمريم أم الرحمة، الحنونة.
+ استشهاد القديس برنابا أحد السبعين رسولاً.
+ نياحة القديس صاوا.

إِنْجيلُ الْقُدَّاس (لو١: ٥٧- ٨٠)

«وَأَمَّا أَلِيصَابَاتُ فَتَمَّ زَمَانُهَا لِتَلِدَ، فَوَلَدَتِ ابْنًا. وَسَمِعَ جِيرَانُهَا وَأَقْرِبَاؤُهَا أَنَّ الرَّبَّ عَظَّمَ رَحْمَتَهُ لَهَا، فَفَرِحُوا مَعَهَا.» (لَوِ١: ٥٧، ٥٨)

إذ تمتعت أليصابات بحنان الله ونعمته (يوحنا) في أحشائها وامتلأت بالروح القدس، تُرجِم ذلك عملياً بظهور الطفل يوحنا في الزمن المحدد، الذي فرِّح قلوب الكثيرين. وهكذا يلزمنا نحن أيضاً أن نترجم ما نحمله من نِعم إلهية في أعماقنا إلى ثمر خارجي يُفرِّح السمائيين والأرضيين. وعندما جاء وقت تسمية الصبي امتلأت والدته من الروح القدس فقالت: "يوحنا"، وزكريا نفسه إذ طلب لوحاً من الشمع وكتب الاسم "يوحنا" دون اتفاق سابق مع امرأته، انفتح لسانه في الحال ليتنبأ. وكأنه إذ تسلم روح الله قيادة الموقف لم يَصر للزوجين زكريا وأليصابات ثمراً مشتركاً هو يوحنا، وإنما أيضاً صار لهم الفكر الواحد في الرب.
ـــــــــــــــــــــــــــــ
ماذا نعرف أيضاً عن أليصابات؟

هذه هي الصيغة اليونانية لإسم لفظه في اللغة العبرية "أليشبع" أي "الله قسم" وهو إسم إمرأة تقية من سبط لاوي ومن بيت هارون. وإسمها في العبرية هو نفس إسم إمرأة هارون "أليشبع". وكانت أليصابات هذه زوجة زكريا وصارت فيما بعد أم يوحنا المعمدان الذي ولدته بعد أن كانت قد تقدمت بها السن. ومع أنها كانت من سبط يختلف عن السبط الذي جاءت منه مريم في الناصرة إلا أنهما كانتا قريبتين. وقد زارت العذراء مريم أليصابات في أرض يهوذا الجبلية. وقد أوحي إلى أليصابات بالروح القدس فرحبت بمريم داعية إياها "أم ربي" (لو١: ٥- ٤٥).
وتُعَيِّد لها الكنيسة القبطية الأرثوذكسية يوم ١٦ أمشير.
ـــــــــــــــــــــــــــــ
في ميلاد القديسين يعِمْ الفرح بين الجميع، إذ هو بركة للكل.
(القديس أمبروسيوس)
ـــــــــــــــــــــــــــــ
مناسبات كثيرة تمر علينا، فلا تضيعها دون تأمل مثل: ميلاد طفل جديد، معمودية، صلوات الأكاليل.
ـــــــــــــــــــــــــــــ
إسمح ياربي، وإجعل لنا كل يوم وقفة صادقة أمامك نخلع فيها ثيابنا المزيفة، كرامتنا الكاذبة، أسماءنا التي أعطاها لنا العالم وسوف يأخذها التراب وكل ما لنا ياربي وما أخذناه سواء بحق أو بغش، كله سنخلعه هنا ونرتفع إليك عرايا. فإجعلنا يا ربي أمامك الآن بحقيقة واقعنا وإفتح عيوننا لنرى مقدار خزينا، حتي لا نغتر في أنفسنا يوماً من الأيام ولا تصغر نفوسنا، لأننا نرى في يمينك شبع سرور، ذهباً مصفي بالنار، ونرى ثياباً بيضاء ناصعة كالنور، تبررات دمك، غسلاً طاهراً سماوياً لكل ما هو بشري، فنصير سمائيين فيك وبك يا ابن الله.
ـــــــــــــــــــــــــــــ
Happy New Year & Merry Christmas. 
💝💝🎉🎉🎄🎄
كُلُّ سَنَةٍِ وَأَنْتُمْ بِخَيْرٍ
اُذْكُرُونِيَّ فِي صَلَوَاتِكُمْ
أَشْرُفُ غَالِي صَلِيبُ
ـــــــــــــــــــــــــــــ