+ اليوم الإثنين ١١-٦-٢٠١٨

٤ بؤونة ١٧٣٤ ش

شهادة القديس سينوسيوس ويأخذ قراءات ١٥ هاتور ( يوم شهداء الكنيسة القبطية ) وقد تكرر ١٠ مرات

+ موضوع اليوم عن الشهداء

+ فإنجيل العشية ( مت ١٠: ١٦-٢٣ ) يتكلم عن تقوية المخلص لهم فى شدائدهم

+ وأنجيل باكر ( مر ١٣: ٩-١٣ ) يتكلم عن خلاصه لهم

+ كذلك الرسائل موضوعها الشهداء

+ فالبولس ( عب١٢: ٣-١٤ ) يتحدث عن تأديب الله لهم

+ والكاثوليكون ( ١بط٤: ١٢-١٩) يتحدث عن فرحهم

+ والإبركسيس ( أع ٧: ٤٤ – ٨: ١) يتحدث عن صفحهم

+ وإنجيل القداس يتكلم عن حفظه للشهداء

+ مزمور القداس ٣٤: ١٩، ٢٠

+ أنجيل القداس لو ١١: ٥٣– ١٢: ١-١٢ )

+ نختار آية ٤( ولكن أقول لكم يا أحبائى لا تخافوا من الذين يقتلون الجسد وبعد ذلك ليس لهم مايفعلون أكثر )

+ قراءة أنجيل القداس ( لو ١١: ٥٣ ، ٥٤ ٥٣ وَفِيمَا هُوَ يُكَلِّمُهُمْ بِهَذَا، ٱبْتَدَأَ ٱلْكَتَبَةُ وَٱلْفَرِّيسِيُّونَ يَحْنَقُونَ جِدًّا، وَيُصَادِرُونَهُ عَلَى أُمُورٍ كَثِيرَةٍ، ٥٤ وَهُمْ يُرَاقِبُونَهُ طَالِبِينَ أَنْ يَصْطَادُوا شَيْئًا مِنْ فَمِهِ لِكَيْ يَشْتَكُوا عَلَيْهِ لو ١٢: ١-١٢ وَفِي أَثْنَاءِ ذَلِكَ، إِذِ ٱجْتَمَعَ رَبَوَاتُ ٱلشَّعْبِ، حَتَّى كَانَ بَعْضُهُمْ يَدُوسُ بَعْضًا، ٱبْتَدَأَ يَقُولُ لِتَلَامِيذِهِ: «أَوَّلًا تَحَرَّزُوا لِأَنْفُسِكُمْ مِنْ خَمِيرِ ٱلْفَرِّيسِيِّينَ ٱلَّذِي هُوَ ٱلرِّيَاءُ، فَلَيْسَ مَكْتُومٌ لَنْ يُسْتَعْلَنَ، وَلَا خَفِيٌّ لَنْ يُعْرَفَ. لِذَلِكَ كُلُّ مَا قُلْتُمُوهُ فِي ٱلظُّلْمَةِ يُسْمَعُ فِي ٱلنُّورِ، وَمَا كَلَّمْتُمْ بِهِ ٱلْأُذْنَ فِي ٱلْمَخَادِعِ يُنَادَى بِهِ عَلَى ٱلسُّطُوحِ. وَلَكِنْ أَقُولُ لَكُمْ يَا أَحِبَّائِي: لَا تَخَافُوا مِنَ ٱلَّذِينَ يَقْتُلُونَ ٱلْجَسَدَ، وَبَعْدَ ذَلِكَ لَيْسَ لَهُمْ مَا يَفْعَلُونَ أَكْثَرَ. بَلْ أُرِيكُمْ مِمَّنْ تَخَافُونَ: خَافُوا مِنَ ٱلَّذِي بَعْدَمَا يَقْتُلُ، لَهُ سُلْطَانٌ أَنْ يُلْقِيَ فِي جَهَنَّمَ. نَعَمْ، أَقُولُ لَكُمْ: مِنْ هَذَا خَافُوا! أَلَيْسَتْ خَمْسَةُ عَصَافِيرَ تُبَاعُ بِفَلْسَيْنِ، وَوَاحِدٌ مِنْهَا لَيْسَ مَنْسِيًّا أَمَامَ ٱللهِ؟ بَلْ شُعُورُ رُؤُوسِكُمْ أَيْضًا جَمِيعُهَا مُحْصَاةٌ. فَلَا تَخَافُوا! أَنْتُمْ أَفْضَلُ مِنْ عَصَافِيرَ كَثِيرَةٍ! وَأَقُولُ لَكُمْ: كُلُّ مَنِ ٱعْتَرَفَ بِي قُدَّامَ ٱلنَّاسِ، يَعْتَرِفُ بِهِ ٱبْنُ ٱلْإِنْسَانِ قُدَّامَ مَلَائِكَةِ ٱللهِ. وَمَنْ أَنْكَرَنِي قُدَّامَ ٱلنَّاسِ، يُنْكَرُ قُدَّامَ مَلَائِكَةِ ٱللهِ. وَكُلُّ مَنْ قَالَ كَلِمَةً عَلَى ٱبْنِ ٱلْإِنْسَانِ يُغْفَرُ لَهُ، وَأَمَّا مَنْ جَدَّفَ عَلَى ٱلرُّوحِ ٱلْقُدُسِ فَلَا يُغْفَرُ لَهُ. وَمَتَى قَدَّمُوكُمْ إِلَى ٱلْمَجَامِعِ وَٱلرُّؤَسَاءِ وَٱلسَّلَاطِينِ فَلَا تَهْتَمُّوا كَيْفَ أَوْ بِمَا تَحْتَجُّونَ أَوْ بِمَا تَقُولُونَ، لِأَنَّ ٱلرُّوحَ ٱلْقُدُسَ يُعَلِّمُكُمْ فِي تِلْكَ ٱلسَّاعَةِ مَا يَجِبُ أَنْ تَقُولُوهُ ) صلواتكم

أبناء الفادى

+ ويذكر السنكسار فى طبعة دير السريان أن اليوم أيضا

: . استشهاد القديس يوحنا الهرقلى

. استشهاد أنبا آمون والبارة صوفيا

. نياحة آبا هور

. نياحة أنبا يؤانس الثامن البابا٨٠

+ فى الآية المختارة : لا تخافوا من الذين يقتلون الجسد وبعد ذلك ليس لهم مايفعلون أكثر

+ والسؤال : ماهو ذلك الأكثر فنحن. نعرف أن قتل الجسد هو قمة الأذى ، فهو ينهى الحياة

+ نعم ينهى الحياة هنا على الأرض والأكثر هنا ... هو الحياة الأبدية

+ فهذه بيده هو فقط

فلا تخافوا