+ اليوم الأربعاء ١٤-٣- ٢٠١٨
٥ برمهات ١٧٣٤ ش
+ اليوم الثالث من الأسبوع الخامس من الصوم الكبير
+ الموضوع العام للصوم الكبير :
الجهاد الروحى
+ موضوع الأسبوع الخامس :
هدف الجهاد ( الإيمان )
+ موضوع اليوم الثالث من الأسبوع الخامس ( رجاء الإيمان )
+ فالنبوة الأولى ( خر ٨ : ٢٠ - ٩ : ١ - ٣٥ ) تهيب بالمؤمنين أن يترجوا ثمرة الإيمان
+ والنبوة الثانية ( إش ٤١ : ٤ - ١٤ )عن تأمين الله لهم
+ والنبوة الثالثة ( يؤ ٣ : ٩ - ٢١ ) تبين بركات الله لهم
+ والنبوة الرابعة ( أى ٢٨ : ١٢ - ٢٨ ) عن تحثهم على السلوك بمخافته
+ والنبوة الخامسة ( أم ٤ : ١٠ - ١٩ ) توصيهم بتجنب طريق الأشرار
+ والنبوة السادسة ( ١صم ١ : ١ - ٢ : ١ - ٢١) توضح بركته لنسلهم .
+ وإنجيل باكر ( مر١٠: ١-١٢ ) أن يرتبطوا معه برباط الإنجيل وإنجيل القداس عن أنه يتمهل عليهم حتى تثمر كلمة إنجيله فيهم
+ والبولس ( رو ٤: ١٤– ٥: ١-٥) يتحدث عن رجاء الإيمان
+ والكاثوليكون ( ١بط ٤ : ١٢-١٩) عن عزاء المؤمنين حين تحل بهم التجارب
+ والابركسيس ( أع ١١: ١٢-١٨ ) خلاص الأمم بالإيمان
+ مزمور القداس مز ٨٥ : ١٢ ، ١٣
+ إنجيل القداس لو ١٣ : ٦ - ٩
+ نختار آية ٨، ٩ ( فأجاب وقال له ياسيد اتركها هذه السنة أيضا حتى أنقب حولها وأضع زبلا ، فإن صنعت ثمرا وإلا ففيما بعد تقطعها)
+قراءة إنجيل القداس ( وَقَالَ هَذَا ٱلْمَثَلَ: «كَانَتْ لِوَاحِدٍ شَجَرَةُ تِينٍ مَغْرُوسَةٌ فِي كَرْمِهِ، فَأَتَى يَطْلُبُ فِيهَا ثَمَرًا وَلَمْ يَجِدْ. فَقَالَ لِلْكَرَّامِ: هُوَذَا ثَلَاثُ سِنِينَ آتِي أَطْلُبُ ثَمَرًا فِي هَذِهِ ٱلتِّينَةِ وَلَمْ أَجِدْ. اِقْطَعْهَا! لِمَاذَا تُبَطِّلُ ٱلْأَرْضَ أَيْضًا؟ فَأَجَابَ وَقَالَ لَهُ: يَا سَيِّدُ، ٱتْرُكْهَا هَذِهِ ٱلسَّنَةَ أَيْضًا، حَتَّى أَنْقُبَ حَوْلَهَا وَأَضَعَ زِبْلًا. فَإِنْ صَنَعَتْ ثَمَرًا، وَإِلَّا فَفِيمَا بَعْدُ تَقْطَعُهَا )
صلواتكم
أبناء الفادى
. نياحة الأنبا صرابامون أسقف دير أنبا يحنس
. استشهاد القديسة أُذوكسية
. شهادة القديس بطرس القس
+ (( اقرأ الآية المختارة من إنجيل القداس وتعرف على مدى وقوة وعمق رجائنا فى مراحم الله تجاهنا
))+