صفحة المتحدث الرسمي بإسم الكنيسة القبطية الارثوذكسية

الأعمال الجسدية
أعمال جسدية دون طهارة عقل، كرحم عاقر وثدي ناشف. لأنه بأعمال الجسد وحدها لا يتقدم الإنسان أي خطوه نحو الله، فهي إجهاد للجسد بلا نفع، وهي لا تقوى حتى على إستئصال أهوية القلب المنحرفة ونزعاته المريضة.

مارإسحق السرياني