صفحة أبونا أغناطيوس الأنبا بيشوي

صفحة المتحدث الرسمي بإسم الكنيسة القبطية الارثوذكسية

تقييم المستخدم: 0 / 5

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم
 

{ طقس يوم 29 من كل شهر قبطي }
بقلم نيافة الأنبا متاؤس


أسقف ورئيس دير السريان العامر

● تحتفل الكنيسة يوم 29 من كل شهر قبطي بثلاثة أعياد سيدية كبري هي :
 +  عيد البشارة
 +  عيد الميلاد
 +  عيد القيامة
ﻷن عيد البشارة في 29 برمهات
  و عيد الميلاد   في 29  كيهك
اما عيد القيامة فقد حدث فعلاً في سنة صلب السيد المسيح وقيامته
في 29 برمهات كما هو موضح في السنكسار ، ويأتي أحياناً في 29 برمهات في بعض السنين
كما حدث في سنة 1991 م - 1707ش
● لذلك جعلت الكنيسة يوم 29 من كل شهر قبطي عيد التذكارالشهري لهذه الأعياد الثلاثة ما عدا شهري طوبة وامشير لأنهما يقعان خارج المدة من البشارة إلي الميلاد(برمهات - كيهك )  ولم تكن فيهما العذراء مريم حاملاً بالسيد المسيح، ويقول رأي آخر إنهما يرمزان إلي الناموس والأنبياء

● طقس الصلوات في هذا اليوم فرايحي ، وتصلى المزامير في بداية القداس حتى الساعة السادسة فقط حتى لو كان اليوم أربعاء أو جمعة وليس فيه صوم إنقطاعي ولا ميطانيات.

● أما قراءات قداس هذا اليوم فتظل كما هي مدونة في القطمارس كما اتبع الآباء منذ القديم وبدون تغيير ولا تقرأ قراءات 29 برمهات ، فلو كان الصحيح هو قراءات 29 برمهات فلماذا لم يسجل الآباء هذا الطقس في القطمارس ويكتبون تحت يوم 29 من كل شهر { تقرأ فصول 29 برمهات } ؟؟؟

● وهكذا لم نقرأ في القطمارس المخطوط القديم ولا المطبوع بكل طبعاته ولا في أي كتاب طقس آخر إنه في كل يوم 29 من الشهر القبطي تقرأ قراءات 29 برمهات ، بل الأصح أن تظل القراءات كما هي لأنها مرتبة على سنكسار اليوم ، ويكتفي في الاحتفال بذكرى الأعياد الثلاثة بالطقس واﻷلحان الفرايحي فقط دون تغيير القراءات.

● والحالة الوحيدة التي يمكن فيها تغيير القراءات إذا جاء 29 يوم أحد لأنه يكون الأحد الخامس ، وقراءاته متكررة وغير مرتبة على سنكسار اليوم ، ففي هذه الحالة فقط تقرأ قراءات 29 برمهات .
(أنظر كتاب منارة الأقداس ج 4 ص 10)

مقالات الأباء

JSN Epic template designed by JoomlaShine.com