† " دع الماضي الذى يتعذر إصلاحه بين يدى الله ؛ وانطلق مستبشرآ نحو المستقبل الذي لا يقاوم ؛ أى معه هو "
أوزوالد تشيمبرز

† من كل قلبى أتمنى لك عامآ مباركآ ؛محققآ فيه كل آمالك وطموحاتك الروحية والمادية بنعمة ربنا ؛ ولمجد اسمه ....                       

† " صلاة فىً بداية هذا العام الجديد "
+ أيها الرب إلهى اخلق في قلبآ نقيآ ؛ رحيمآ ؛ يشتاق فقط إلى تتميم مشيئتك الصالحة . آمين ....

†  أحيانآ يقودك الله إلى حافة الهاوية ؛ تمامآ كما فعل مع أيوب فى العهد القديم !
وهو يفعل ذلك ليجعلك تقول من كل قلبك لتكن مشيئتك !!

ياربى يسوع المسيح
" أعطنى إيمانآ حقيقيآ لأصدق من كل قلبى وقت التجربة ؛ إنك أنت  ضابط الكل وصانع الخيرات الرحوم ؛ وإنك أنت الحب ؛ وكلى الصلاح لتجعل كل الأمور لمصلحتى "                       


“مِنْ أَجْلِ ذَلِكَ نَحْنُ أَيْضًا، مُنْذُ يَوْمَ سَمِعْنَا، لَمْ نَزَلْ مُصَلِّينَ وَطَالِبِينَ لِأَجْلِكُمْ أَنْ تَمْتَلِئُوا مِنْ مَعْرِفَةِ مَشِيئَتِهِ، فِي كُلِّ حِكْمَةٍ وَفَهْمٍ رُوحِيٍّ، لِتَسْلُكُوا كَمَا يَحِقُّ لِلرَّبِّ، فِي كُلِّ رِضًى، مُثْمِرِينَ فِي كُلِّ عَمَلٍ صَالِحٍ، وَنَامِينَ فِي مَعْرِفَةِ ٱللهِ، مُتَقَوِّينَ بِكُلِّ قُوَّةٍ بِحَسَبِ قُدْرَةِ مَجْدِهِ، لِكُلِّ صَبْرٍ وَطُولِ أَنَاةٍ بِفَرَحٍ، شَاكِرِينَ ٱلْآبَ ٱلَّذِي أَهَّلَنَا لِشَرِكَةِ مِيرَاثِ ٱلْقِدِّيسِينَ فِي ٱلنُّورِ، ٱلَّذِي أَنْقَذَنَا مِنْ سُلْطَانِ ٱلظُّلْمَةِ، وَنَقَلَنَا إِلَى مَلَكُوتِ ٱبْنِ مَحَبَّتِهِ، ٱلَّذِي لَنَا فِيهِ ٱلْفِدَاءُ، بِدَمِهِ غُفْرَانُ ٱلْخَطَايَا.”
‮‮كُولُوسِّي‬ ‭ 14 - 9 : 1
 
† فى هذا اليوم قد ولد الرب الذى هو حياة وخلاص كل البشر ؛
اليوم تمت مصالحة اللاهوت مع الناسوت والناسوت مع اللاهوت ؛
اليوم صار للإنسان طريقا نحو الله وصار لله طريقا نحو النفس ؛
اليوم تم الاتحاد والشركة والمصالحة بين الارضيين والسمائيين ذلك الاتحاد الذى هو بعينه الاله المتجسد ؛
لقد لاق به أن ياتى لابسآ الجسد حتى يسترد الناس ويصالحهم مع ابيه ..
أبو مقار الكبير

† " فبأى وسيلة كان يمكننا أن ننال التبنى لله ؛ إلا بأن نحصل بواسطة الأبن على الشركة مع الله ؛ وذلك بأن يصير كلمة الله مشاركآ لنا ؛ بأن يصير جسدآ "
إيرينيئوس
عيد ميلاد مجيد فىً حياتك
وعام جديد ملئ بالبركات الروحية والمادية          

             
†  " أخذ جسدى ليقدسنى ؛
وأعطاني روحه ليخلصنى "
يوحنا ذهبى الفم