لنهاردة ميس تريز جت المدرسة،بعد بهدلة اليومين اللي فاتوا فالموستشفي من الأنفجار اللي حصل.
ميس تريز كانت قاعدة في نص الكنيسة،قاعد قدامها فيبرونيا و مارينا الله يرحمهم ومن وراها كزا واحدة تانية !
كل اللي حوليها راحوا السما معادا هي ! طلعت بخربووش في وشها !
دخلتلنا الفصل،كانت هادية غير العادة،أول مرة نشوفها كدة !
ربنا بعتلنا معاها رسالة،أننا لازم نحب بعض و نسامح بعض  علشان ربنا متضايق اوي من اللي بيحصل بينا،و انه عارفنا واحد واحد و واحدة واحدة بالأسم و عايزنا كلنا معاه ! قالتلنا انه بيحبنا اوي !
سكتت شوية و قالت انها بتحبنا و سابت الفصل ومشيت..
نزلت وراها انا و واحدة صاحبتي،ندينا عليها و بصت عليا وخدتني في حضنها،أول مره تعمل كدة،طوول عمرنا بنخاف منها،أول مرة احس انها طيبة وجميلة كدة!
قعدنا معاها علشان تحكيلنا ايه اللي حصل..
كل اللي قالته كان ''الحمدلله علي كل حاجة''..دمعت و سكتت شوية و قالت ''أنا مش عارفة انا مت ولا كنت في غيبوبة،بس أنا سمعت العدرا و مارجرس بينادوا عالعرايس علشان يروحوا لأبوهم...مش كل الكلام ينفع يتقال ياحبايبي،بس أنا عشت وربنا نجاني علشانكوا و علشان أوصلكوا رسالة ربنا....'' كل كلمه كانت طلعة من قلبها،و كان في كلام كتير أوي باين فعينها بس مطلعش..
قالتلنا ان أول ما الأنفجار حصل وراها،محستش بأي حاجة،فاقت ولقت كل الناس حوليها متفرتكين و دورت علي فيبي و مارينا لاقتهم واقعين علي وشهمو حوليهم دم كتيير أوي..كلنا استغربنا ان هي ازاي عايشة !
كل دة حصل علشان ربنا عايز يوصلنا حاجة عن طريقها !
حبوا بعض ياجماعة،و اللي متضايق من حد يسامحه و يروح يصالحة !
صلوا للناس اللي أهاليها راحت و اطلبوا من ربنا يعزيهم..
قربوا من ربنا و أطلبوا منه يسامحكوا و يرحمكوا،أطلبوا منه يديكوا المقدرة فأنكوا تحبوا أعدائكوا و تسمحوهم !
صلوا كتير لميس تريز علشان ودانها اتخرمت من تأثير الأنفجار.،و حالتها النفسية علشان اللي شافته مكنش قليل.
‏‎ copied