"وأما أنتم أيها الاحباء، فابنوا انفسكم علي إيمانكم الأقدس، مصلين في الروح القدس."  ( يهوذا ١: ٢٠)

كان الأب يحاول ان يقرأ الجريدة ، لكن ابنه لم يتوقف عن مضايقته.
وحين تعب الأب من ابنه، قام بإخراج ورقة في الصحيفة كانت تحتوي علي خريطة العالم فمزقها الي اجزاء صغيرة وقدمها الي ابنه وطلب منه إعادة تجميع الخريطة.
ثم عاد الي قراءة صحيفته ظانا انه سيبقي الطفل مشغولا بقية اليوم. الا انه لم تمر خمس عشر دقيقة، حتي عاد الطفل اليه وقد أعاد ترتيب الخريطة.

فتسأل الأب !!!!!!

هل كانت أمك تعلمك الجغرافيا؟
فرد الطفل قائلا: لا.....لكن كانت هناك صورة إنسان علي الوجه الاخر من الورقة، وعندما أعدت بناء الانسان أعدت بناء العالم ايضا......

كانت عبارة عفوية، ولكنها كانت عبارة رائعة و معبرة و عميقة.

" عندما أعدت بناء الانسان، أعدت بناء العالم ايضا" و هذا ينطبق علينا و على أولادنا و على الخدمة و المخدومين أيضا
فالأهم، بناء الانسان 🍂