† لا تجعل مخيلتك تصور لك أن الذى يظلمك أو يجرحك أو يهينك أنه عدو لك !

بل فكر أن الله أرسل هذا الإنسان ؛ ليختبر قوة احتمالك وصبرك وسعة قلبك ؛ ومدى خضوعك لوصية :
" أحبوا اعدائكم ؛ باركوا لاعينيكم ؛ أحسنوا إلى مبغضيكم ؛ وصلوا لأجل الذين يسيئون إليكم ويطردونكم "
متى 5 : 43

† حيثما يريدك الله أن تكون ؛
فهو سوف يحفظك آمنآ !
ويمنحك السلام بالرغم
من وجود الألم !!

† جعل الله الغضبية فى الطبع البشرى ؛ لتكون إناء للغيرة الصالحة !
لا لكى نصنع بها السخط ؛
ونؤذى الاخرين ؛ وننتقم لأنفسنا !!
مار إسحق السريانى                       

†  الثقة الأصيلة
متأصلة فى ثقتنا بالله وبعمله !
الثقة الزائفة (الكبرياء)
متأصلة فى الثقة المفرطة فى أنفسنا !!
" قد يكون الخيط بينهما رقيقآ جدآ ؛ ولكنه أيضآ أخدود عميق "
من كتاب فى مسيرة الحياة                       

†  حكمة رائعة .....
قيل للسعادة : -
متى تسكنين القلب؟!
قالت إذا توفرت فيه ثلاث : -
* عدم الحزن على مافات !
* عدم القلق على ما هو آت !!
* القناعة والرضا بما هو موجود !!!                       

 † " لا شيء يطرد خوف الله من النفس ؛
أكثر من الكبرياء "
دوروثيئوس