لن يتخلى الله عنك.
ممكن يفتكر يوسف الصديق لما القوه إخوته فى البئر وباعوه كعبد وزج به فى السجن ظلما. كل هذا تمهيد لأن يصير مدبر لأحوال مصر. ويأتى إخوته وينقلب الحال ويسجدوا هم لسيد الأرض (الذى باعوه كعبد) ويطلبوا منه الغذاء والمعونه.